انطلاق مهرجان غات السياحي رغم تحديات كوفيد-19

|

انطلق مهرجان غات السياحي بنسخته السادسة والعشرين يوم الثلاثاء، رغم تحديات جائحة فيروس كورونا، تحت شعار (من رحم المعاناة.. يولد الإبداع والتميز).

وقال سالم التهامي، رئيس اللجنة العليا لمهرجان غات السياحي الدولي، لصحيفة ليبيا أوبزرفر، إن “نجاح الدورة كان فوق المتوقع، بهمة الشباب الذين أصروا على المضي قدما في إقامة هذه الدورة، رغم الظروف الصعبة وقلة الإمكانيات”.

 وأقرّ التهامي أنهم اضطروا للتَّعديل في برنامج المهرجان هذا العام بسبب قيود فيروس كورونا، حيث اقتصرت الأنشطة على العروض المقامة في الفضاءات المفتوحة، تماشيا مع الإجراءات الاحترازية لجائحة كورونا، فيما ألغيت كافة فعاليات المدينة القديمة.

ورغم هذه الظروف، فقد زخر المهرجان بعروض متنوعة، شملت العروض الفنية الشعبية والحرف اليدوية، إلى جانب سباق المهاري، الذي يشتهر به سكان الصحراء، الطوارق.

وبحسب التهامي، فقد شارك في المهرجان 37 جمعية، بالإضافة إلى ثمانية فرق للفنون الشعبية، وسبعة أندية  لسباق المهاري، من داخل غات وخارجها.

وأشار رئيس اللجنة العليا لمهرجان غات السياحي الدولي، أن المهرجان تميز بإقبال لافت من مجتمع الجنوب الغربي والمنطقة الوسطى، أما الزوار من الساحل، فقد كان الحضور هذا العام خجولا جدا, بسبب تعليق الرحلات الجوية إلى غات